الرئيسيةالهدهدمذيعة "فرانس24" تحرج "ماكرون" بعد تعبيره عن فجيعته بوفاة خليفة بن زايد

مذيعة “فرانس24” تحرج “ماكرون” بعد تعبيره عن فجيعته بوفاة خليفة بن زايد

وطن – أحرجت الإعلامية الفرنسية -المغربية الأصل- والمذيعة بقناة “فرانس24“، دنيا نوار، الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، بعد تعبيره عن تعاطفه مع الإمارات لوفاة الرئيس الإماراتي خليفة بن زايد، دون أن يعبر ولو بكلمة عن إدانة مراسلة قناة “الجزيرة” الشهيدة شيرين أبو عاقلة.

وكان الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الذي تربطه علاقات شخصية قوية مع الرئيس الإماراتي الحالي محمد بن زايد قد غرد معزيا بوفاة خليفة بن زايد.

وقال ماكرون:” أفجع خبر وفاة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان إمارة أبو ظبي والإمارات العربية المتحدة. وأعرب عن تعاطفي مع شقيقه ولي العهد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان. وأسرته والشعب الإماراتي.”

بينما ردت عليه المذيعة “دنيا نوار” قائلة: “وليس هناك كلمة يا سيادة الرئيس عن اغتيال الصحافية الفلسطينية شيرين أبو عاقلة. والصور المقيتة والمخزية للعنف الإسرائيلي خلال جنازتها؟!”.

كما أضافت قائلة:”خصوصاً أنها تدور حول مستشفى القديس يوسف الخاضع للحماية الفرنسية؟”.

إدانة فرنسية خجولة 

وعلى الرغم من أن واقعة الاعتداء على نعش الصحفية الشهيدة شيرين أبوعاقلة تم في ساحات المستشفى الفرنسي في القدس المحتلة، إلا ان فرنسا لم تدين الواقعة إلا بإعلان خجول دون غدانة صارمة لما حدث.

وجاء الموقف الفرنسي على لسان وزير الخارجية جان إيف لودريان الذي غرد قائلا:” إنني مصدوم للغاية من أعمال العنف غير المقبولة التي حالت دون إقامة موكب جنازة السيدة شيرين أبو عقله في سلام وكرامة. أذكر إدانتنا لوفاتها ومطالبتنا بإجراء تحقيق شفاف”.

مهاجمة نعش شيرين أبو عاقلة

وكانت قوات الاحتلال الإسرائيلي قد قامت بقمع موكب تشييع جثمانها أثناء إخراجها من المستشفى الفرنسي في القدس. وهو ما اضطر المشيعين لإعادة المجثمان إلى داخل المستشفى.

كما أعاد المشيعون إخراج جثمان الشهيدة شيرين أبو عاقلة مرة ثانية من المستشفى، ووضعه في سيارة الموتى التي قامت قوات الاحتلال بالاعتداء عليها بالهراوات، ومنع أي مرافقة لها، واعتقال الذين يحاولون ذلك.

ونتيجة الاعتداء على المشيعين أصيب عشرات المشاركين بالاختناق ورضوض وكسور. حيث منعت إخراج جثمانها من المستشفى الفرنسي بالقدس المحتلة سيرا على الأقدام.

اقرأ أيضاً:

كما أصر المشيعون على إخراج جثمان الشهيدة أبو عاقلة من المستشفى محمولا على الأكتاف للسير بها في شوارع وأزقة القدس، إلى أن وصل الموكب كنيسة الروم الكاثوليك.

وفي إطار التحقيقات في مقتل الشهيدة شيرين أبو عاقلة، كشفت صحيفة “هآرتس” الإسرائيلية، الأحد، نقلا عن مسؤول إسرائيلي، أن جنديا إسرائيليا أطلق النار على بعد حوالي 190 مترا من شيرين أبو عاقلة وقد يكون أصابها.

وقال إن الجندي كان جالسا في سيارة جيب مسلحا ببندقية بعدسة تلسكوبية. مشيرا إلى أن الجندي المتهم باغتيالها قال في استجوابه إنه لم يرها ولا يعرف أنه أطلق النار عليها، بحسب زعمه.

 

سالم حنفي
سالم حنفي
-سالم محمد حنفي، صحفي فلسطيني وعضو نقابة الصحفيين الفلسطينيين. مهتم بالشؤون السياسية والعربية ويشرف على تحرير القضايا السياسية في قسم هدهد بموقع "وطن" يغرد خارج السرب منذ العام 2018". -حاصل على بكالوريوس العلوم السياسية من كلية الاقتصاد والعلوم الاجتماعية بجامعة النجاح في نابلس-فلسطين. -ماجستير العلوم السياسية من كلية الحقوق والعلوم الاقتصادية والسياسية بجامعة تونس المنار في تخصص "النظم السياسية". -حاليا، مقيد ببرنامج الدكتوراه بنفس الجامعة لتقديم أطروحة بعنوان:"التيار السلفي وأثره على التراجع الديمقراطي في بلدان الربيع العربي". -عملت لدى العديد من الصحف والمواقع الإلكترونية، (مراسل صحفي لصحيفة الأيام الفلسطينية عام 2009، ومعد للبرامج السياسية والنشرات الإخبارية في راديو الرابعة الفلسطيني، مراسل لبوابة القاهرة عام 2012، محرر ديسك مركزي في صحيفة العرب القطرية، محرر أول في موقع بغداد بوست).
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

- Advertisment -

الأحدث